قبل ساعات الحسم

قبل ساعات الحسم

ساعات قليلة تفصلنا علي اللقاء المصيري للمنتخب المصري أمام نظيره الروسي .. هينا بنا نلقي نظرة علي هذا اللقاء

ساعات الحسم ، 6 ساعات تقريباً قبل - العملية الحاسمة - في روسيــا و تحديداً في سانت بطرسبرج أمام صاحب الارض و الجمهور المنتخب الروسي .

منتخب الساجدين مدعوماً بعودة -متوقعه - للملك المصري محمد صلاح في مواجهة مصيرية الدب الروسي

الفوز ولا غيره للمنتخب المصري هو أمل و هدف الفريق و المشجعين ، السبيل الوحيد لتحقيق اول فوز عربي و ربما افريقي - إن لم تفز السنغال - و كذلك زيادة فرص التأهل لدور الـ16 .

المنتخب المصري يدخل برصيد خال من النقاط بعد الخسارة امام الاورجواي في الدقائق الاخيرة في اولي مباريات الفريقين ، أما الروس فهم اصحاب اقوي هجوم - حتي الان - في المونديال بعد التغلب بخماسية نظيفة علي الاخضر السعودي .

الفوز يعني للمصريين التساوي مع الروس ولا سيما ان الدب سيقابل الاوروجواي في اخر المباريات بينما المنتخب السعودي في الاغلب سيكون فقد فرصته في التأهل - إذا خسر أمام الاورجواي - .

نعود لمواجهة اليوم التي شهدت استعدادات ما قبل هذه المواجهة عودة صلاح للتدريبات و التقارير الصادرة من المعسكر المصري تفيد بأنه سيكون حاضراً ولو بديلاً ... المهم انه سيكون حاضراً .

انزعج المصريون أمس من توافد الفنانين و الاعلاميين علي فندق اقامة المنتخب بسبب الخوف علي فقدان اللاعبين للتركيز و خصوصاً أن بعض المطلعين علي الامور قالوا ان غرف اللاعبين كانت مفتوحة لاجراء لقاءات متلفزة او للتصوير مع الفنانين و الاعلاميين .

لكن إيهاب لهيطة مدير المنتخب خرج ليفند هذه الاخبار و أكد علي تركيز لاعبي المنتخب العالي و معرفتهم بقوة و اهمية لقاء روسيا ..

فنيــاً .. يلزم علي هيكتور كوبر دفع لاعبيه للأمام مع تثبيت طارق حامد لملئ منطقة وسط الملعب و إعطاء المزيد من الحرية لظهيري الجنب - فتحي و عبد الشافي - لتقديم المساندة و الحلول لتريزيجية و صلاح ( بديله) و تقديم معاونة جيدة من صانع اللعب ( عبد الله أو شيكابالا ) لمهاجم الفريق خصوصاً مع المعاناة الكبيرة لرأس حربة منتخب مصر .

الجماهير خرجت من مباراة اوروجواي غير راضية عن اداء مروان محسن بالاضافة لسخطها سابقاً من اداء رمضان صبحي الذي جلس بديلاً علي دكة الاحتياط ، تري الجماهير المصرية ضرورة وجودة محمود كهربا أو عمرو وردة في مركز رأس الحربة الصريح بدلاً من مروان محسن الذي لم يقدم شيئاً و لم يقم بدوره الهجومي و لم يقدم لنا دوره كمحطة هجومية الا في الدقيقة 60 و قبل خروجه بدقائق قليلة !

عموماً نقدم لحضراتكم التشكيل من وجهة نظري

محمد الشناوي

أحمد فتحي - احمد حجازي - علي جبر - محمد عبد الشافي

طارق حامد - محمد النني

تريزيجية - شيكابالا - صلاح (كهربا)

عمرو وردة

كل التمنيات بالتوفيق للمنتخب الوطني المصري .

تجدون beIN SPORTS على

متوافق مع الهاتف الذكي والكمبيوتر اللوحي

Iphone & iPad

اشتركوا في المجلة الأسبوعية

مقابلة

فهد العتيبي

تتيح لكم خدمة Your Zone الفرصة لطرح أسئلتكم على فهد العتيبي

كيف يتم ذلك؟ تسجلوا في beIN SPORTS Your Zone وكونوا على موعد مع "المقابلة"، وسيتم طرح أفضل الأسئلة على ضيفنا!

تسجيل