​جائزة

​جائزة "السير بازبي" تذكرة لاعبي مانشستر للانتقال إلى ريال مدريد

بات نادي ريال مدريد الإسباني أقرب من أي وقتٍ مضى من التعاقد مع حارس مرمى نادي مانشستر يونايتد الإنجليزي، الإسباني دافيد دي خيا، وذلك بعدما كشفت تقارير صحافية إنجليزية عن نية رئيس نادي العاصمة الإسبانية، فلورنتينو بيريز، تقديم عرض رسمي للحارس مطلع الأسبوع المقبل، من أجل ضمه لصفوف الفريق قبيل انطلاق جولة اللقاءات الودية للفريق الملكي.

بات نادي ريال مدريد الإسباني أقرب من أي وقتٍ مضى من التعاقد مع حارس مرمى نادي مانشستر يونايتد الإنجليزي، الإسباني دافيد دي خيا، وذلك بعدما كشفت تقارير صحافية إنجليزية عن نية رئيس نادي العاصمة الإسبانية، فلورنتينو بيريز، تقديم عرض رسمي للحارس مطلع الأسبوع المقبل، من أجل ضمه لصفوف الفريق قبيل انطلاق جولة اللقاءات الودية للفريق الملكي.

وبحسب صحيفة "ذي تلجراف" البريطانية، فإن رئيس نادي ريال مدريد الإسباني، فلورنتينو بيريز، سيسعى جاهداً من أجل حسم صفقة انتقال الحارس البالغ من العمر 24 عاماً إلى صفوف فريق العاصمة الإسبانية، قبل الثالث عشر من يوليو المقبل، وذلك كي يتسنى له الالتحاق ببعثة النادي الملكي، التي تستعد للسفر إلى مدينة ملبورن الأسترالية، من أجل بدء المعسكر الإعدادي للموسم الجديد.

وفي حال انضم حارس مرمى فريق مانشستر يونايتد الإنجليزي إلى صفوف فريق ريال مدريد الإسباني، فإنه سيُصبح اللاعب السادس، الذي ينضم إلى صفوف الميرنجي قادماً من فريق الشياطين الحُمر، بعدما حظي بشرف الفوز بجائزة السير مات بازبي، التي تُمنح عادة لأفضل لاعب في العام بالنادي الإنجليزي.

وأصبحت بوصلة نادي العاصمة الإسبانية، ريال مدريد، تتجه فوراً صوب عملاق الكرة الإنجليزية، مانشستر يونايتد، متى رغب في تدعيم صفوف فريقه خلال فترات الانتقالات في الأعوام الماضية؛ وذلك في ظل نجاح لاعبي "الشياطين الحُمر" السابقين بالتكيف مع أسلوب النادي الملكي.

1-ديفيد بيكهام

وكانت بداية العلاقة بين الناديين الأغنى في العالم في يونيو/حزيران من عام 2003 عندما قرّرت إدارة نادي مانشستر يونايتد "آنذاك" على نحو مفاجئ بيع نجم الفريق الأول، ديفيد بيكهام، الذي نال جائزة السير مات بازبي عام 1997، إلى صفوف نادي العاصمة الإسبانية، مقابل 35 مليون يورو عام 2003؛ وذلك بعد أن كان قد دافع عن ألوان يونايتد 10 مواسم، أحرز خلالها 85 هدفاً.

ورغم أنّ مسيرة "بيكهام" خارج الملاعب الإنجليزية لم تكن بنفس التوفيق الذي لازمه خلال تواجده مع فريقه السابق، إلا أنّ اللاعب الإنجليزي قد تمكن من قيادة فريقه لتحقيق لقب الدوري الإسباني مرّة واحدة موسم 2006-2007 قبل رحيله صوب الدوري الأميركي عام 2007، بينما اكتفى فريق الملكي بالوصافة تاركاً البطولة لبرشلونة في موسميه الأوليين مع الفريق.

2-رود فان نيستلروي

ثاني الصفقات التي أبرمت بين مانشستر يونايتد والريال؛ كان بطلها الهولندي رود فان نيستلروي؛ فبعد أنّ أحرز اللاعب 150 هدفاً في 220 مباراة مع فريقه الإنجليزي السابق على مدار خمسة أعوام دافع فيها عن ألوان الفريق (2001-2006)، وبعد أن أصبح هدافاً لفريق الشياطين الحمر في المسابقات الأوروبية (38 هدفاً)؛ قرّر اللاعب الهولندي خوض تجربة جديدة بالانتقال إلى صفوف ريال مدريد نظير 15 مليون يورو.

وانتقل الهداف الهولندي، الذي حصل على جائزة لاعب العام مع الشياطين الحمر مرتين عامي 2002 و2003، إلى صفوف نادي العاصمة الإسبانية، ليُواصل بعد ذلك ممارسة هوايته في هز شباك الخصوم، وهو الأمر الذي مكنه من الحصول على لقب الهداف في أول مواسمه مع الريال برصيد 25 هدفاً في 37 مباراة، ولكن حمى الإصابات التي داهمته جعلته يبتعد عن التشكيلة الأساسية، ليرحل فيما بعد صوب فريق هامبورج الألماني.

3-جابرييل هاينز

أما ثالث الصفقات التي أُبرمت بين الناديين، فقد كانت من نصيب الأرجنتيني جابرييل هاينز، الذي رفض مدرب فريق الشياطين الحمر الأسبق بيعه في منتصف العقد الماضي لليفربول على اعتبار أنه كان المنافس التقليدي للشياطين الحمر في هذا الوقت، ولكنه لم يتردد في الموافقة على رحيله صوب "ريال مدريد" نظير 12 مليون يورو، وذلك بعد عامين فقط من فوزه بجائزة لاعب العام في مانشستر.

ودافع اللاعب الأرجنتيني عن قميص نادي ريال مدريد الإسباني لمدة 3 مواسم خاض خلالها 58 مباراة سجل فيها ثلاثة أهداف، قبل أن يرحل إلى صفوف نادي مرسيليا الفرنسي، وذلك على الرغم من المسيرة الرائعة له في موسمه الأول داخل أسوار ملعب سانتياجو بيرنابيو.

4-كريستيانو رونالدو

وفي عام 2009، أعلن نادي مانشستر يونايتد بطل الدوري الإنجليزي لكرة القدم في ذلك الوقت عن انتقال نجمه الدولي البرتغالي كريستيانو رونالدو إلى ريال مدريد الإسباني مقابل 80 مليون جنيه استرليني (94 مليون يورو)، ما جعله في ذلك الوقت صاحب أغلى صفقة على الإطلاق في تاريخ كرة القدم، قبل أن يُحطم تلك الصفقة زميله جاريث بيل الذي انضم قادماً من صفوف توتنهام هوتسبير الإنجليزي الموسم الماضي.

وانتقل "رونالدو" إلى "ريال مدريد" بعد أن كان قد حقق ألقاباً عدة رفقة فريق الشياطين الحمر إذ حصد معه لقب الدوري الإنجليزي ثلاث مرات، بالإضافة لفوزه بكأس إنجلترا مرّة واحدة وكأس رابطة المحترفين مرتين، فضلاً عن تتويجه بلقب دوري أبطال أوروبا وكأس العالم للأندية وبطولة الدرع الخيرية مرّة واحدة، وهو الأمر الذي مكنه من حصد جائزة لاعب العام في مانشستر يونايتد (3 مرات) في أعوام 2004 و2007 و2008.

وقدّم اللاعب المولود في "جزيرة ماديرا" البرتغالية عرضاً طيباً مع فريقه الإسباني منذ انضمامه إليه عام 2009، حيث قاده لتحقيق عدة إنجازات لعل أبرزها ما حققه في الموسم قبل الماضي، عندما ساهم في فوز فريقه بلقب دوري أبطال أوروبا للمرّة العاشرة في تاريخ النادي، والثانية في تاريخ اللاعب مُحققاً رقماً قياسياً غير اعتيادي في البطولة/ وهو تسجيل 17 هدفاً في موسم واحد.

5-خافيير هيرنانديز

أما في العام الماضي، فقد وافق نادي مانشستر يونايتد الإنجليزي على انتقال مهاجم الفريق، المكسيكي خافيير هرنانديز، الذي سبق له التتويج بجائزة لاعب العام في النادي عام 2011، إلى صفوف النادي الملكي على سبيل الإعارة، وذلك لمدة موسم واحد قادماً من الشياطين الحُمر.

وكان "تشيتشاريتو" قد اختير كأفضل لاعب في الفريق بعدما سجل 20 هدفاً في موسمه الأول، لكنه مستواه قد بدأ يتراجع، ليُناضل بعد ذلك للحصول على مركز اساسي له في تشكيلة المدرب الاسكتلندي ديفيد مويس، قبل أن تتم إقالة الأخير، لينتقل إلى صفوف النادي الملكي، الذي أحرز بقميصه 7 أهداف وذلك رغم أن معظم مشاركاته قد جاءت من على مقاعد البدلاء طوال الموسم.

تجدون beIN SPORTS على

متوافق مع الهاتف الذكي والكمبيوتر اللوحي

Iphone & iPad

اشتركوا في المجلة الأسبوعية

مقابلة

فهد العتيبي

تتيح لكم خدمة Your Zone الفرصة لطرح أسئلتكم على فهد العتيبي

كيف يتم ذلك؟ تسجلوا في beIN SPORTS Your Zone وكونوا على موعد مع "المقابلة"، وسيتم طرح أفضل الأسئلة على ضيفنا!

تسجيل