ميسي يهدي فريقة النقاط الثلاث ... ليلحق في الصدارة مؤقتا

ميسي يهدي فريقة النقاط الثلاث ... ليلحق في الصدارة مؤقتا

فضل حراس المرمى على الفريقين اليوم استثنائي.. فهنيئا لكل من برشلونة و اتلتيكو على تير شتيغن و اوبلاك

لكل شخص انجازاته الخاصة و الفردية بعيدا عن الالقاب و الانجازات الجماعية... كذلك د.سيميوني الذي احتفل اليوم بمباراته 300 مع الروخيبلانكوس رغم خسارته امام برشلونة بمباراة الاياب من الليغا... سيميوني يعتبر اكثر من مدرب للفريق... فمنذ سنة 2011 تولى تدريب فريق شبه منسي لكنه صعد به للقمة و حقق خمسة القاب محلية و اوروبية الا ان الحلم الكبير لازال لم يتحقق و هو الفوز بدوري ابطال اوروبا.برشلونة اليوم كاد ان يضيع فرصة احتلال المركز الاول ولو بشكل مؤقت.. الا ان هدف ميسي د866 كان منقذا... فلو افترضنا ان البلوغرانا خسر هذه المقابلة لارتفعت انتقادات المشجعين و المتابعين .. لان خسارته باربعة اهداف في ليلة باريسية بامتياز كانت صفعة قوية و ربما يصعب الشفاء منها.. مباراة اليوم كانت عنيفة.. كيف لا وهي في قلب الكالديرون..فنحن لم نشهد يوما لعبا نظيفا بين هذين الفريقين منذ 2009.. لكن لو تحدثنا عن المواجهات منذ تولي سيميوني قيادة رجال مدريد .. لن نجد مباراة نظيفة خاصة تلك التي تقام في الفسينتي.اوبلاك و تير شتيغن كانا نجمي الكالدرون اليوم, بتصدياتهم الرائعة.

تجدون beIN SPORTS على

متوافق مع الهاتف الذكي والكمبيوتر اللوحي

Iphone & iPad

اشتركوا في المجلة الأسبوعية

مقابلة

فهد العتيبي

تتيح لكم خدمة Your Zone الفرصة لطرح أسئلتكم على فهد العتيبي

كيف يتم ذلك؟ تسجلوا في beIN SPORTS Your Zone وكونوا على موعد مع "المقابلة"، وسيتم طرح أفضل الأسئلة على ضيفنا!

تسجيل