ثلاثة أسباب صنعت الفارق مع محمد صلاح

ثلاثة أسباب صنعت الفارق مع محمد صلاح

عندما يكون الحديث عن النجم المصري الكبير محمد صلاح أول شئ تحاول أن تتفاداه هو الوقوع في مصيدة التكرار فالسهم الذهبي أسال الكثير والكثير من الحبر عن سرعته وموهبته وإلتزامه وتواضعه ومن الصعب جداً الإتيان بالجديد ولكني سأحاول.

صلاح اليوم يتربع على عرش هدافي الدوري الإنجليزي مما جعله محط أنظار الجميع لأن صاحب اللقطة الأخيرة لوضع الكرة في الشباك هو دائماً الأشهر في تاريخ كرة القدم. فكيف طور قطار الشرق السريع مهاراته بعد أن كان حتى وقت قصير في مرمى سهام النقد بسبب إضاعته للعديد من الفرص السهلة أمام مرمى المنافسين؟

هناك ثلاثة أسباب أحدثت هذا التحول في مسيرة صلاح أولها العامل الذهني الذي يغذي طموحه بشكل مستمر وهذا راجع إلى أمر قد يبدو غريباً بعض الشئ لكنه حقيقي وهو عدم لعب صلاح في مصر للأهلي او الزمالك. نعم عزيزي القارئ لا تندهش لأن هذا كان سبباً رئيسياً في فشل تجارب إحتراف العديد من اللاعبين المصريين في الماضي لأن اللعب للقطبين يوفر المال والشهرة للاعب في وقت قصير وعندما يذهب للإحتراف في أوربا ومع أول عقبة يفضل العودة لمصر لأن بها الكثير من المال بالإضافة لكونه نجم بالفعل بدلاً من أن يضطر إلى إثبات وجوده من جديد.

أما صلاح فخرج شاباً يافعاَ يحتاج غلي إثبات ذاته ومع الوقت تشكلت شخصيته الصحيحة كلاعب كرة محترف سلاحه الأساسي للتطور هو الطموح المتجدد الذي ليس له سقف مُحدد مما يعطيه الحافز للعمل بشكل مستمر لتعويض النقائص في أسلوب أداءه حتى وصل إلى ما نراه اليوم.

السبب الثاني هو تطور الجانب البدني لدى الفرعون المصري بشكل لافت مما جعله قادر أكثر على أمرين الأول تنفيذ كل قراراته الفنية من مراوغة وتصويب وإختراقات بشكل أفضل والثاني مجاراة مدافعي البريميرليج في القوة والتحمل والإلتحامات بشكل كبير جداً والتفوق عليهم لأنه يتميز بمهارة فنية أعلى.

أما السبب الأخير فيكمن في تطور الوعي التكتيكي لصلاح فقد نضج كثيراً في هذا الجانب مما جعل قراراته الفنية داخل الملعب أصوب بكثير مما مضى فهو يعرف الأن كيف يتمركز داخل الملعب ومتى عليه أن يتجه إلى الأطراف ومتى ينطلق في عمق دفاعات الخصوم. متى يمرر ومتى يراوغ ومتى وكيف يصوب.

تلك الأمور الثلاثة بالإضافة طبعا إلى مهارته الفنية وسرعته الفائقة أحدثت لمحمد صلاح نقلة نوعية جديدة في مسيرته الكروية ومن يدري قد تأخذه في الأيام المقبلة إلى مكانة لم يحلم بها في يوم من الأيام.

تجدون beIN SPORTS على

متوافق مع الهاتف الذكي والكمبيوتر اللوحي

Iphone & iPad

اشتركوا في المجلة الأسبوعية

مقابلة

فهد العتيبي

تتيح لكم خدمة Your Zone الفرصة لطرح أسئلتكم على فهد العتيبي

كيف يتم ذلك؟ تسجلوا في beIN SPORTS Your Zone وكونوا على موعد مع "المقابلة"، وسيتم طرح أفضل الأسئلة على ضيفنا!

تسجيل