الأرقام تتحدث ..... صلاح ودي بروين  ثنائية المستقبل

الأرقام تتحدث ..... صلاح ودي بروين ثنائية المستقبل

ليس الليلة فقط

يبدو أن كرة القدم سوف تكون رحيمة بعشاقها وأن جماهير اللعبة ستكون على موعد مع ثنائية جديدة بين المصري محمد صلاح والبلجيكي كيفن دي بروين والتي من المتوقع أن تملأ في المستقبل ولو جزئياً الفراغ الذي سيخلفه إعتزال نجمي هذا الزمان ميسي ورونالدو.

وهذه المرة قد تأخذ المنافسة شكلاً مغايراً نظراً لإختلاف طبيعة أداء النجمين فصلاح أصبح مهاجماً من الطراز العالمي وهدافاً لا يشق له غبار بينما دي بروين هو صانع ألعاب من الدرجة الأولى ويعد بمثابة العقل المُفكر الذي يُدير جسد مانشستر سيتي .

ولكن الأمر الذي قد يجعل هذه المقارنة قائمة والمنافسة محتدمة هو أن كلا منهما يُعد بمثابة القاطرة التي تسحب فريقه إلي مرحلة جديدة في تاريخه ومجرد غيابه ولو لمباراة يُفقد الفريق الإنسجام والتطور والدليل هو أخر مبارتين لفريقيهما في البريميرليغ حيث عجز ليفربول عن التسجيل أمام إيفرتون بينما فقد السيتي النسق في غياب دي بروين خلال ديربي مانشستر لينقض عليه اليونايتد ويحول تأخره بهدفين إلي فوز بالثلاثة.

وستُسلط كل الأضواء الليلة داخل ملعب الإتحاد في إياب ربع نهائي دوري أبطال أوربا على هذا الثنائي القادر على إحداث الفارق في أي لحظة والعبور بفريقه إلي نصف نهائي أعرق المسابقات الأوربية. ولكن يبدو أن الأضواء سوف تظل تلاحق هذين الشابين الرائعين في المستقبل لفترة طويلة عطفاً على عطائهما الذي ترصده الأرقام بشكل مميز

نجم الريدز الأول محمد صلاح لم يكتفي فقط بإعتلاء عرش هدافي الدوري الإنكليزي برصيد 29 هدف وبفارق خمسة أهداف كاملة عن أقرب ملاحقيه هاري كين في 2484 دقيقة لعب بمعدل تسديد على المرمى 3.9 بل أنه صنع 9 أهداف أخرى لزملائه ووصلت دقة تمريراته إلى 77% وهو رصيد أهل نجم الليفر للحصول عل جائزة أفضل لاعب في المباراة 8 مرات هذا الموسم.

أيضا سجل السهم الذهبي أوربياً 7 أهداف وصنع إثنين لزملائه في 645 دقيقة خلال 8 مباريات خاضها في دوري الأبطال بلغ مجموع دقائق لعبه فيها 577 دقيقة وبلغ معدل تسديده على المرمى 3.7 كما تمتع السهم الذهبي بدقة تمرير بلغت 73.1 %.

وفي المقابل لا يتوقف دي بروين عن ممارسة هوايته المفضلة في صناعة الأهداف لزملائه فقد ساهم محلياً من خلال 2684 دقيقة لعبها في 22 هدفاً بتسجيله 7 بمعدل تسديد 2.4وصناعة 15 لرفقائه من خلال دقة تمرير 83.9% وهذا ما جعل النجم الشاب رجل المباراة في 8 مناسبات هذا الموسم.

أما قارياً بلغت حصيلة نجم السيتزن 4 تمريرات الحاسمة ولم ينس نصيبه من الأهداف فقد هز شباك المنافسين مرة واحدة خلال 7 مشاركات لعب فيها 577 دقيقة مع السيتي في الشامبيونزليغ.

وكما يتفوق صلاح عليه في التسجيل فإن دي بروين يبرز وجهاً أخر من التفوق من خلال نسبة التمريرات الناجحة والتي تبلغ 82% بينما وصل معدل تسديداته على المرمى 1.7.

أرقام كبيرة وكبيرة جداً تنبئ بقرب بداية حقبة جديدة في المستقبل حقبة صلاح-دي بروين إذا ما إستمرا على نفس العطاء والتوهج.

لذا عزيزي القارئ إبقي عينيك عليهما في المستقبل وليس الليلة فقط.

تجدون beIN SPORTS على

متوافق مع الهاتف الذكي والكمبيوتر اللوحي

Iphone & iPad

اشتركوا في المجلة الأسبوعية

مقابلة

فهد العتيبي

تتيح لكم خدمة Your Zone الفرصة لطرح أسئلتكم على فهد العتيبي

كيف يتم ذلك؟ تسجلوا في beIN SPORTS Your Zone وكونوا على موعد مع "المقابلة"، وسيتم طرح أفضل الأسئلة على ضيفنا!

تسجيل